-->
اندية الدورى الإنجليزى تحسم مصير العقود المنتهية في اجتماع اليوم
اليوم.. أندية الدورى الإنجليزى تحسم مصير العقود المنتهية في اجتماع اليوم

تجتمع أندية الدوري الإنجليزي الممتاز يوم الاثنين لمناقشة خططها لاستئناف الموسم الحالي بعد التوقف الذي تسبب فيه جائحة فيروس كورونا في انتظار تعليمات مفصلة من الحكومة البريطانية ومن المقرر عقد سلسلة من الاجتماعات لهذا الأسبوع بما في ذلك مع الحكومة التي من المتوقع أن تنشر يوم الثلاثاء ورقة حول الخطط والمبادئ التوجيهية لرياضة النخبة ولا يُتوقع إجراء تصويت على الألعاب التي ستقام في أماكن محايدة لكن المشاورات ستستمر طوال الأيام القادمة مع اللاعبين والمديرين وكذلك المسؤولين الحكوميين والخبراء الطبيين.

مصير الدوري الانجليزي خلال اجتماع اليوم

يأمل الدوري الإنجليزي في الحصول على الضوء الأخضر لاستئنافه لموسم 2019-20 في يونيو لكن عليه أن يعطي تفاصيل عن خطط الاتحاد الأوروبي للهيئة الحاكمة الأوروبية بحلول 25 مايو ومع ذلك قد تتخذ الأندية قرارًا يوم الاثنين بشأن قضية عقود اللاعبين والتي قد تكون عاملاً معقدًا بالنظر إلى أن بعض اللاعبين والذين يبلغ عددهم حوالي 160 ومن المقرر أن ينتهي العقد في نهاية يونيو وستشهد أي إعادة تشغيل للحملة مباريات تم لعبها بعد تاريخ 30 يونيو والتي تعتبر عادةً نهاية الموسم الرسمية.

وضع الفيفا إرشادات تقترح تمديد العقود حتى نهاية الموسم المطول لكن الأندية قلقة بشأن الوضع القانوني إذا رفض اللاعبون وفيما يتعلق بمسألة "مشروع إعادة التشغيل" الأوسع فمن المرجح أن يعالج الاجتماع مخاوف بعض الأندية التي تواجه خطر الهبوط بشأن نزاهة اللعب في أماكن محايدة ويحمل الهبوط أثرًا ماليًا كبيرًا على الأندية وقد دعا البعض إلى عدم تخفيض عدد الفرق هذا الموسم كما قال الرئيس التنفيذي لـ واتفورد صاحب المركز السابع عشر أن خطط استئناف الموسم في أماكن محايدة غير عادلة وأنه قد يكون هناك ما يكفي من الأندية في المعارضة لوقف الفكرة.

فكرة استخدام عدد محدد من الأسس المحايدة هي ضمان فقط تلك الأماكن التي تعتبر أفضل قدرة على إنشاء بيئة آمنة ومأمونة تستضيف الألعاب المتبقية وتعتقد السلطات أن اللعب في أرض محايدة سيقلل من خطر تجمع المشجعين في الخارج والضغط على موظفي الأمن وأعرب الرئيس التنفيذي لبرايتون آند هوف ألبيون بول باربر والذي يحتل ناديه المركز الخامس عشر ويقول إن الهبوط سيكلفهم حوالي 200 مليون جنيه إسترليني (246.32 مليون دولار) عن معارضته لاستخدام أسس محايدة.

وقالت الفيفا إذا انتهى بنا الأمر بإنهاء الموسم من خلال لعب مبارياتنا المتبقية في المنزل وخارجه وما زلنا نتراجع فسوف ننزل على أساس رياضي عادل تمامًا. علينا أن نقبل ذلك وسنقبل ذلك وما لن نقبله هو الهبوط مع تغيير المنافسة لثلاثة أرباع الطريق وأعتقد أن ذلك سيكون نفس الشيء بالنسبة لأي ناد في مركزنا وللتصويت فان 14 على الأقل من أندية الدوري الممتاز 20 يؤيدون اقتراحًا ، إذا لم يكن هناك امتناع.
اظهار التعليقات

أخبار قد تهمك